النائب يوسف بيزيد يطالب بإصلاح الوضعية الكارثية للمستشفى الإقليمي بالجديدة

أثناء سؤاله الشفهي باسم فريق التقدم والاشتراكية، حول الحماية الاجتماعية، وكذا تعقيبه باسم الفريق،على جواب وزير الصحة والحماية الاجتماعية بهذا الخصوص، خلال جلسة الأسئلة الشفهية الأسبوعية المخصصة لمراقبة العمل الحكومي، المنعقدة بمجلس يوم الإثنين 27 دجنبر 2021.

تساءل النائب البرلماني “يوسف بيزيد”، باسم فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، عن ما تقوم به وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، من أجل تنزيل مشروع الحماية الاجتماعية، مضيفا في هذا الصدد، قوله: ” هو الورش الوطني الكبير الذي نوليه في التقدم والاشتراكية أهمية كبرى، بالنظر إلى ما يــنتظر منه، على مستوى تحسين أوضاع ملايين المغاربـــــــة”

وشكر النائب البرلماني “يوسف بيزيد” أثناء تعقيبه، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، على المعطيات التي تفضل بها، جوابا على السؤال الشفهي لفريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، حول الحماية الاجتماعية، وذلك خلال جلسة الأسئلة الشفهية

الأسبوعية المخصصة لمراقبة العمل الحكومي، المنعقدة بالمجلس يوم الإثنين 27 دجنبر 2021.

كما جدد “يوسف بيزيد” في معرض تعقيبه، التأكيد على الأهمية التي يكتسيها هذا الورش الوطني الطموح الذي أطلقه جلالة الملك، قبل أن يضيف في السياق ذاته،قوله:”بطبيعة الحال، نحن ندرك الصعوبات التي تواجهكم السيد الوزير، في تنزيل هذا الورش، ونحن أيضا على ثقة في قدرتكم على تجاوز معيقاته”

ودعا النائب البرلماني “يوسف بيزيد” في جانب آخر من تعقيبه، إلى ضرورة استحضار الوضعية العامة التي توجد عليها الكثير من المستشفيات، في الجانب الذي يهم التغطية الصحية، متسائلا في هذا الصدد بقوله:” ما معنى أن يتوفر المواطن على التغطية الصحية، ولا يوجد من يتكفل به في المستشفيات، وهذا هو الحال في بعض المناطق ومنها إقليم الجديدة السيد الوزير”

وأضاف “يوسف بيزيد” قوله: ” السيد الوزير، كما كتعرفو، أن إقليم ديال الجديدة الآن، المستشفى الإقليمي أصبح في وضعية كارثية السيد الوزير، ضعف في الموارد البشرية، نتوما السيد الوزير، منين كتمشي لدارك أكترتاح، كاين ناس السيد الوزير اليوم، ملقياش باش تداوا السيد الوزير، كاين ناس لقيا مشكل منهم التجار الآن اليوم، فرضتو عليهم التغطية الصحية، والآن معارفينش حتى المساهمة ديالهم، على مستوى الضريبة شحال؟ معرفوهاش اليوم السيد الوزير. عندنا مستشفى مركز ديال ” بير الجديد” السيد الوزير فيه 3 د الممرضات، 3 د الأطباء ” قبل أن يتساءل بالمقابل، عن ما ستقوم به الوزارة الوصية، لتعويض أطقم طبية،ستحال على التقاعد خلال شهر 12 من السنة الحالية.

محمد بن اسعيد

تصوير رضوان موسى