النائب رشيد حموني يطالب بتدخل الحكومة من أجل إيجاد حل ينصف الطيارين المتدربين بشركة الخطوط الملكية المغربية

قال النائب البرلماني رشيد حموني رئيس فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، خلال جلسة الأسئلة الشفهية الأسبوعية المخصصة لمراقبة العمل الحكومي، المنعقدة بالمجلس يوم الإثنين 25 أبريل 2022، في معرض تعقيبه الإضافي على جواب وزير النقل واللوجستيك، بخصوص وضعية الطيارين المتدربين بشركة الخطوط الملكية المغربية، إن هؤلاء يعتبرون شبابا كانوا يحلمون بخدمة بلادهم، وبمستقبل جميل،وبمهنة محترمة ، متسائلا عن كيف للشباب الآخر أن ينظر إلى هذا الوضع، لما يرى شركة ” لارام ” قد التزمت مع المعنيين بالأمر، بضمانهم في القرض، مشددا على أن هؤلاء المتدربين الطيارين أصبحوا مهددين بالحبس،مذكرا في السياق ذاته، بالالتزام الكتابي لمدير الشركة، تجاه المتدربين المعنيين بالأمر، من أجل تشغيلهم والدليل على ذلك، يتمثل في رسائل التوقف ورسائل استئناف التكوين، التي توصلوا بها، يضيف النائب رشيد حموني رئيس فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، الذي طالب في السياق ذاته، الحكومة بتحمل مسؤوليتها من أجل التدخل لحل هذا المشكل، مضيفا أن شركة ” لارام” تلجأ إلى اكتراء طائرات بأثمنة جد باهظة، فيما طائراتها متوقفة ولا تشتغل، للتلاعب بأموال المواطنين والمواطنات.

محمد بن اسعيد

تصوير: رضوان موسى