النائب عبد الله البوزيدي الإدريسي يطالب بحصة إضافية بخصوص المنح الجامعية بإقليم تاونات

توجه النائب البرلماني عبد الله الإدريسي البوزيدي، بسؤال شفهي باسم فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، إلى وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، حول موضوع “المنح الجامعية”، وجاء ذلك خلال جلسة الأسئلة الشفهية الأسبوعية المنعقدة بالمجلس، يوم الإثنين 9 ماي 2022.

وقال عبد الله الإدريسي البوزيدي في هذا الصدد:” السيد الوزير، الحق في إتمام الدراسة، هو حق دستوري، والطريقة الوحيدة لتحقيق هذا الحق، بالنسبة للفئات الفقيرة، هي المنحة الجامعية، رغم ضعف قيمتها المادية. لذا نسائلكم السيد الوزير، عن الإجراءات التي يتعين عليكم، أن تتخذوها، للرفع من عدد الطلبة المستفيدين من المنحة الجامعية، وبالخصوص في إقليم تاونات وبولمان”

وشدد النائب البرلماني عبد الله الإدريسي البوزيدي، في معرض تعقيبه، على جواب وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، على سؤال فريق التقدم والاشتراكية، أن طلبة إقليم تاونات يعيشون في ظل محنة كبيرة، مضيفا في هذا الصدد قوله، ليس لدينا شك في اللجان الإقليمية، وأن هذه اللجان تقوم بعملها،مذكرا بأن الدخل السنوي خلال السنة الجارية في أقليم تاونات، هو سبعة آلاف درهم، قبل أن يؤكد في معرض تعقيبه على قوله:” جئنا عندكم السيد الوزير، ووعدتمونا بأن تكون حصة إضافية لتاونات. لا زلنا ننتظر الحصة الإضافية. لم نر الحصة الإضافية، ولا شيء ”

وبخصوص سبعة ألاف درهم، تساءل النائب البرلماني عبد الله الإدريسي البوزيدي عما إذا كانت ثمثل دخلا سنويا؟ مضيفا في هذا الصدد، قوله:” لم تكن في التاريخ، إلى أن رأيناها في هذه الولاية وهذه الحكومة”،مطالبا بإنصاف إقليم تاونات، مذكرا بإضافة الوزارة الوصية، ل 70 في المائة للأقاليم، وهي تمثل بالنسبة لإقليم سبعة آلاف درهم كدخل سنوي، متسائلا في السياق ذاته، عما إذا كان الإنسان الذي يقدر دخله في 600 درهم في الشهر، لن تستفيد بنته، أو ولده، من المنحة؟ مشددا على أن “تاونات” تحتاج إلى حصة إضافية.

محمد بن اسعيد

تصوير رضوان موسى