النائب محمد عواد يسائل الحكومة حول القرارات التي يتعين اتخاذها، من أجل تقوية المنظومة الصحية الوطنية

أثناء تدخله، في إطار السؤال الشفهي الذي وجهه باسم فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، إلى رئيس الحكومة، حول “معيقات ورهانات المنظومة الصحية ببلادنا”
الجلسة العمومية للأسئلة الشفهية الشهرية الموجهة لرئيس الحكومة حول السياسة العامة،المنعقدة بالمجلس يوم الاثنين 13 يونيو 2022.

فيما يلي النص الكامل للسؤال:

السيد الرئيس،
السيد رئيس الحكومة؛

فريق التقدم والاشتراكية يعتبر أنَّ الورش المــلَكي المتعلق بالحماية الاجتماعية، يكتسي أهمية بالغة، بل وتاريخية. ومِن مكوناته الرئيسية: تعميمُها، وهو ورش ننخرط في إنجاحه، انطلاقاً من قناعتنا بالمكانة التي يوليها للإنسان.
في نفس الوقت، ينبغي الحرصُ الجماعي على ألاَّ يتأثر هذا الورش سلباً بالنقائص التي تعتري المنظومة الصحية، التي بُذلت مجهودات كبيرة خلال السنوات الأخيرة من أجل تجاوزها.

إنها مسؤوليتكم، السيد رئيس الحكومة، إذ لن يكون أيُّ معنى لتعميم التغطية الصحية، دون استثمار حقيقي في المنظومة الصحية، والمستشفى العمومي تحديداً، ودون اكتمال شروط ممارسة حق الولوج إلى الخدمات الصحية، مِن الموارد البشرية، إلى التجهيزات الطبية، والخريطة الصحية، وتجويد حكامة القطاع.

اليوم، نسائلكم حول القرارات التي يتعين عليكم اتخاذها، من أجل تقوية المنظومة الصحية الوطنية؟
وشكرا لكم.