حزب التقدم والإشتراكية يفعل الدبلوماسية الموازية بلقاء عمل مع سفير دولة كوبا

في إطار الدبلوماسية الموازية و نهج سياسة الإنفتاح وتمتين أواصر الصداقة نظم أعضاء من الكتابتين المحلية والإقليمية لحزب التقدم والإشتراكية بتطوان أمس الأحد عشاء عمل على شرف السفير الكوبي خابيير دوموكوس وأسرته الصغيرة تخللتها مناقشة عدة قضايا تصبو إلى تقوية العلاقة بين البلدين.

و في هذا الصدد أشاد السيد دوموكوس باعتباره سفيرا لدولة كوبا بالمملكة، بريادة المغرب في مجموعة من المجالات، مبرزا توفره على طاقات كثيرة وإمكانيات متعددة للتعاون بين البلدين.

كما استعرض السفير الكوبي في معرض نقاشه مع الأعضاء المنتمون لحزب الكتاب الإصلاحات والتحولات الجارية في بلاده، خاصة في مجال الصحة، مؤكدا عزمه العمل على تحقيق المزيد من التقارب بين الرباط وهافانا.

و بالمقابل، تطرق أعضاء الكتابة المحلية و الإقليمية لحزب التقدم والإشتراكية بتطوان للتوجه الاستراتيجي للمملكة المغربية في تعزيز التعاون جنوب-جنوب، تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس نصره الله، مذكرين بالعدد الهائل من مشاريع التعاون التي أطلقها جلالته مع عدد من الدول الإفريقية، خاصة في مجالات حيوية من قبيل البنيات التحتية والفلاحة والصناعة وغيرها.

كما دعا الطرفان في الأخير إلى تكثيف تبادل الزيارات من أجل التعريف بثقافة البلدين وبحث سبل تعزيز الشراكات الثنائية وتثمين العلاقات الدبلوماسية.