النائبة نادية تهامي تطالب الحكومة بالنهوض بحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة

عبرت النائبة البرلمانية نادية تهامي في سياق تدخلها باسم فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، في إطار السؤال الشفهي الذي وجهته باسم الفريق، إلى وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة عواطف حيار،حول موضوع: ” النهوض بحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة “، خلال أشغال الجلسة العمومية للأسئلة الشفهية المخصصة لمراقبة العمل الحكومي، المنعقدة بمجلس النواب يوم الإثنين 30 أكتوبر 2023، عن تقدير فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، للمجهود الذي تبذله الوزارة الوصية على القطاع، رغم كونه لا يظهر كله للعيان، وذلك باعتباره يبقى في عمومه أفقيا وعرضانيا، على حد تعبير النائبة نادية تهامي، التي أضافت في السياق ذاته، قولها إن الوزارة الوصية تتواصل، لكن فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، يطلب منها،ويدعوها إلى التواصل أكثر، بخصوص مبادراتها.

وأكدت النائبة نادية تهامي من جهة أخرى، على أن الهدف من طرح فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب لسؤاله الشفهي، هو للقول للحكومة برمتها، أن النهوض بحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة،بالقدر الذي يحتاج إلى الإرادة والعزيمة، والبرامج والنوايا الحسنة، والعمل القطاعي الذي يقدره الفريق،بقدر ما يحتاح بالأساس إلى ميزانيات حقيقية، مشددة في هذا الصدد، على أن الواقع مر، وذلك بالنظر لما خصصته الحكومة برسم مشروع قانون 2024 لميزانية هذا القطاع، والمقدرة بسوى مليار درهم،فيما كانت بمبلغ 885 مليون درهم، برسم ميزانية 2023، ليكون هذا القطاع من بين القطاعات الأضعف من حيث المخصصات المالية، تضيف النائبة نادية تهامي، قبل أن تدعو الحكومة، وخاصة رئاستها ووزارة الاقتصاد والمالية، إلى العمل على الرفع الحقيقي لهذه الميزانية.

محمد بن اسعيد

تصوير: رضوان موسى