بلاغ صحفي حول اجتماع المكتب السياسي ليوم الأربعاء 16 يونيو 2021

عقد المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية اجتماعه الدوري يوم الأربعاء 16 يونيو 2021، وتدارس عددا من القضايا على الصعيد الوطني، وأخرى متصلة بالحياة الداخلية للحزب.

في البداية، ثَـــمَّنَ المكتب السياسي عالياً التوجيهات المَلكية السامية من أجل إحداث اللجنة المركزية واللجان الجهوية والإقليمية لتتبع الانتخابات، بهدف سهر السلطات المختصة على سلامة العمليات الانتخابية المقبلة والتصدي لكل الممارسات التي قد تسيء إلى هذه الاستحقاقات.

في هذا السياق، جدد المكتبُ السياسي تطلعه نحو أن تُجسد المحطاتُ الانتخابية القادمة لَــبنةً إضافية في مسار البناء الديموقراطي والمؤسساتي الوطني. وهو ما يقتضي من كافة الفاعلين في العملية الانتخابية الحرص على أن تمر جميعُ مراحل هذه الأخيرة في ظروف سليمة ونزيهة، بما يضمن التنافس الحر والمتكافئ بين البرامج والمشاريع المجتمعية.

ويؤكد حزب التقدم والاشتراكية على ضرورة التزام جميع هؤلاء الفاعلين بمضامين المنظومة القانونية الهامة المُؤطِّرة لهذه الاستحقاقات، واعتماد سلوك انتخابي سوي وشريف من قِبل كل الهيئات السياسية والمُترشحين المعنيين بخوض غمار هذا التنافس الذي يتعين أن يتم وفق أخلاقياتٍ ديموقراطية عالية.

إن هذا النهج هو وحده الكفيل بتعزيز الثقة، ورفع نِسب المشاركة المُواطِنة، بما يُمَكِّنُ من إفراز مؤسسات مُنتخبة ذات مصداقية وقادرة على تجسيد البدائل، وضمان شروط إنجاح الطموح الشعبي العارم نحو التغيير والإصلاح والتقدم.

بالمُوازاة مع ذلك، يُجدد المكتبُ السياسي تأكيده على أن المدخل إلى تحقيق هذه الغايات يتجسدُ في توفير أجواء الانفراج السياسي والحقوقي، لضخ نَفَسٍ سياسي قوي يُساعد على إنجاح هذه المحطة الديموقراطية الهامة.

من جانبٍ آخر، وبناءً على تقريرٍ قدمه الأمين العام للحزب، تداول المكتب السياسي في موضوع التفاعلات المرتبطة بصدور التقرير العام حول النموذج التنموي الجديد. وأعرب عن انخراطه في المجهودات المبذولة من قِبَل الأحزاب السياسية الوطنية من أجل مواكبة مراحله المُستقبلية، بشكلٍ توافقي ومتناسق.

ومن جهة أخرى، تناول المكتب السياسي عدداً من ملفات الحياة الداخلية للحزب، ومن بينها البرنامج الانتخابي الوطني الذي تقرر إعلانُ خطوطه العريضة، أمام الرأي العام، مع مَـــتَــمِّ شهر يونيو الجاري، وذلك بعدما تم الوقوف على تقدم أشغال الفريق المكلف بصياغته انطلاقاً من الاقتراحات التراكمية للحزب، وكذا من خلال لقاءات تشاورية مع عدد من الفاعلين.

وفي ختام الاجتماع، تداول المكتب السياسي في عدد من القضايا الانتخابية والتنظيمية، واتخذ الإجراءات اللازمة في شأنها. كما أقر برنامج عمل الفترة المقبلة، والذي يتضمن مجموعة من اللقاءات والاجتماعات والندوات.